اخبار 24 ساعةجهاتمجتمع

أعراسٌ صاخبة تُقام وسط الناظور في عزّ الجائحة وأصحابها يضربون قانون “الحظر” بعرض الحائط

وان نيوز : بدر أعراب

 تفاجأ مواطنون بمدينة الناظور، ليلة الأحد – الاثنين، بأسطول من السيارات المدنية، تعلو منه أصوات منبهات صاخبة في موكبٍ ضخمٍ يؤثث حفل زفاف يجوب بكل حرية وتلقائية الشوارع الرئيسية وسط المدينة، دون إقامة أيّ اعتبارٍ لفروض قانون “الحظر الليلي” ووسط تجاهل تامّ لتدابيره الاستثنائية التي يفترض أنها تكتسي طابعا إلزاميا بقوة القانون.

 وتساءل متحدثون لـ”وان نيوز”، ما إذا كانت السلطات المحلية تقف وراء الترخيص والسماح لبعض المواطنين بإقامة وتنظيم حفلات الأعراس والزيجات، رغم حالة “الحظر” التي تعيشها المدينة بصفة يومية خلال الفترات الليلية، والتي تمّ إقرارها كإجراء وقائي واحترازي لتطويق انتشار جائحة “كورونا”، مستغربين في الوقت ذاته من عدم تدخل المصالح المختصة لوقف هذا العبث بالصحة العامة، على حد وصفهم.

 واعتبر المتحدثون، أن تنظيم مناسبات عائلية بهذا الشكل والحجم، وفي عزّ انتشار الوباء المعدي، خلال هذه الظرفية الحساسة التي يمر بها الإقليم الذي تعاني منظومته الصحية أيّما معاناة، لهُو فعلاً خطرٌ حقيقي يُحدق بصحة المواطنين كما يهدد سلامة الصحة العامة بالنسبة للجميع، ناهيك عن ما يترتب عنه من خرق سافر لـ”قانون الحظر اليلي” الذي قد يفتح المجال أمام الكثيرين لمخالفته، مما يستدعي تدخل السلطات بحزم.

 وفي السياق ذاته، علم موقع “وان نيوز” من مصادر متطابقة، أن إقليم النّاظور عرف خلال الأيام القليلة الماضية المتزامنة مع تفعيل قرار منع المواطنين من التجوال الليلي في الفضاءات العامة، (عرف) تنظيم حفلات أعراسٍ في عدد من البلدات المجاورة، وهو ما يخالف القرار العاملي القاضي بمنع التجمعات لتجنيب المنطقة تشكُّل بؤر وبائية من شأنها تفريخ أعداد إضافية من حالات الإصابة بالدّاء.

 يذكر في هذا الصدد، أن حملة أمنية شنتها السلطات بحر الأسبوع الجاري، أسفرت عن إيقاف طبيب معروف، بعد إقدامه على تنظيم حفل زفاف لنجله بمنزله الكائن بأحد الأحياء السكنية وسط مدينة الناظور، بحيث جرى اقتياده إلى مخفر الأمن في انتظار إحالته على النيابة العامة، بعد تعنته في الامتثال لقرار السلطات بوقف الحفل غير المرخص له والمخالف لقانون “الحظر” المعمول به بموجب قرار عاملي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى