اخبار 24 ساعةجهاتمجتمع

إدانة واستنكار للاعتداء على المدير الإقليمي للأحرار بالكلاب والأسلحة البيضاء

وان نيوز  – الدار البيضاء

استنكرت التنسيقية الإقليمية لحزب التجمع الوطني للأحرار، بعين الشق، بشدة، الاعتداء الذي طال المدير الإقليمي للحزب سفيان الرويحة، أمام بيته بسيدي معروف، “بواسطة الكلاب المدربة والأسلحة البيضاء، من طرف مجهولين يمتطون دراجة ثلاثية العجلات”، واصفة إياه بـ”الهمجي”، مؤكدة على أن “أسلوب التخويف والترهيب والعنف لن يدفعها إلى التوقف أو التراجع عن القيام بأدوارها الدستورية في تأطير وتمثيل المواطنين”.

وأشادت ذات التنسيقية، في بلاغ لها، اطلعت عليه “وان نيوز”، بـ”التفاعل السريع للمصالح الأمنية الإقليمية مع هذا الحادث المؤسف الذي خلف وراءه عدة أسئلة”،  معربة عن “أملها أن تتمكن هذه الأخيرة من فك خيوطه عاجلا”، مؤكدة “دعمها ومؤازرتها للأخ المدير الإقليمي ومواكبتها له في كافة الإجراءات القانونية الواجبة” .

واستنكر البلاغ، ما أسماه بـ”المحاولات الرامية إلى التضييق على عمل الحزب وأنشطته وعلى تحركات أطره بعمالة مقاطعة عين الشق”، مبديا إصراره على ” المضي قدما في تشجيع الشباب على الانخراط في العمل السياسي والحزبي مع إستمرار عملية التمكين لهم ودعمهم”.

واعتبر الهيئة الحزبية، أن “الدينامية الجديدة التي يعرفها الحزب بعمالة مقاطعة عين الشق، أربكت حسابات بعض الخصوم”،  لافتة إلى أن “مثل هذه الأحداث لن تزيدها إلا إصرارا على مزيد من العمل الميداني الجاد والقرب من عموم المواطنات والمواطنين .”

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى