اخبار 24 ساعةتمازيغتجهاتحواراتسياسةفن وثقافةمجتمع

البرلمان المغربي يتدارس مقترح قانون لجعل رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا رسميا مؤدى عنه

وان نيوز

يتدارس مجلس النواب بالبرلمان المغربي، ابتداء من الأسبوع الجاري، مقترح قانون يتعلق بجعل يوم 13 يناير من كل سنة عيدا رسميا وعطلة رسمية مؤدى عنها ببلادنا، وذلك باقتراح من النائبين مصطفى بايتاس ومصطفى مشارك عن فريق التجمع الدستوري.

وقد أحال النائبان المقترح على المجلس بتاريخ الأربعاء 13 يناير 2021، وتمت إحالته على لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان لمدارسته أمس الاثنين 25 يناير 2021.

وجاء في ديباجة المشروع الذي يوجد رهن القراءة الأولى، أنه بناء على الفصل 84 من الدستورالذي يخول لأعضاء البرلمان الحق في مبادرة تقديم مقترحات قوانين لأجل التداول فيها والتصويت عليها، ولأن عيد فاتح السنة الأمازيغية يرتبط بوجدان المغاربة منذ آلاف السنين، فهو بذلك يكون بالضرورة مرتبطا بحقوقها وبحرياتهم، مايجعل البرلمان مختصا دستوريا لتشريع قانون بشأنه.

وأضافت ديباجة المشروع، بأن إدراج يوم 13 يناير الميلادي، الذي يصادف فاتح إناير من السنة الأمازيغية 2971، عيدا رسميا ضمن الأعياد والعطل الرسمية المنصوص عليها في المرسوم 2.77169  المتعلق بلائحة الأيام المسموح فيها العطلة المعتمد منذ سنة 1977، يعتبر اعترافا رسميا بهذا العيد الذي يفرضه واجب الإعتزاز بثقافتنا الأصيلة.

وأوضح نص المقترح، أنه بناء على ما سلف، وتماشيا مع التوجيهات الملكية في الموضوع، والإعتراف الدستوري بالأمازيغية لغة رسمية سنة2011، وصدور القانون التنظيمي المتعلق بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، والبدء في تنزيل الأمازيغية في جميع مناحي الحياة العامة ومنها إدماجها في التعليم، ارتأى فريق التجمع الدستوري بمجلس النواب التقدم بالمقترح.

ويتوخى المقترح، جعل يوم 13 يناير من كل سنة عيدا وطنيا رسميا في جميع مناطق المملكة، وعطلة رسمية مؤدى عنها، تعطل فيها كل الادارات العمومية والخاصة وذلك باعتبار إقرار هذا العيد مناسبة لاحتفاء شعبنا بحلول السنة الأمازيغية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى