إقتصاداخبار 24 ساعةجهاتطب وصحةمجتمع

بعد أن كانت قبلة عشاق السمر من مدن الجوار المضيق تغلق أبوابها ابتداء من العاشرة ليلا

وان نيوز

عادت السلطات المحلية بمدينة المضيق لتشديد إجراءات الوقاية من تفشي فيروس كوفيد-19 منذ صبيحة اليوم وإلى غاية نهاية الشهر بعد أن ارتفعت عدد الإصابات بالفيروس خلال الأسبوع المنصرم بالمدينة.

وقد همت التدابير الإحترازية  للحجر الصحي بالمدينة لمدة أسبوعين، تحديد مواقيت إغلاق وفتح المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم والأسواق الجماعية ابتداء من الساعة التاسعة صباحا من يومه السبت 17 أكتوبر2020.

وقد حددت اللجنة المحلية الأمنية الساهرة على تنفيذ قانون الطوارئ الصحية، مواقيت إغلاق المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية بالمضيق تمام الساعة  العاشرة ليلا، بينما سيتم إغلاق الأسواق الجماعية على الساعة السادسة مساء.

وأكد بلاغ اللجنة المحلية على أنها ستسهر على تنظيم حملات تحسيسية وتوعوية بدوائر المدينة وملحقاتها، مشددا على المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم لاحترام جميع التدابير الإحتياطية المعمول بها ضد تفشي فيروس كوفيد-19 تحت طائلة تطبيق أحكام قانون الطوارئ الصحية.

وقد دعت اللجنة بحسب المصدر ذاته،  المصالح الجماعية للمضيق بمساعدة الشركة المفوض لها تدبير قطاع النظافة إلى تكثيف عمليات المعالجة  للساحات العمومية والأسواق الجماعية والفضاءات التي تعرف تجمعات المواطنين.  

وبخصوص فرض الورقة الإستثنائية للتنقل من وإلى المضيق حسب ما راج في بعض المنابر الصحافية المحلية، نفى مصدر مطلع لوان نيوز، ما يروج، مشيرا إلى أن وضع السدود القضائية بمداخل المدينة، يندرج في إطار الجهوذ المبذولة من قبل المصالح الأمنية للسهر على أمن الساكنة ومستعملي الطرق، والحرص على احترام أحكام قانون الطوارئ الصحية الجاري به العمل ببلادنا منذ مارس الماضي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى