اخبار 24 ساعةخدماترياضات أخرىرياضةمجتمع

“تضارب المصالح” يدفع الفردوس إلى حل جمعيات الرّياضة للجميع

فاطمة ماخوخ من الرباط

وجه عثمان الفردوس، وزيرالثقافة والرياضة، دورية وزارية إلى جميع المدراء الجهويين والإقلميين، في شأن حل جميع جمعيات الرياضية للجميع،  والتي أنشأت عام 2019، من طرف المدراء الجهويين والإقليميين المكلفين بتنظيم الأنشطة الرياضية.

ووفق الدورية الوزارية، التي توصلنا بنسخة منها، فإن قرار حل هذه الجمعيات، يأتي لكون هذه الجمعيات غير قانونية، وأيضا بسبب “تضارب المصالح”، بحيث كانت هذه الجمعيات موضوع أكثر من تقرير صدر عن المجلس الأعلى للحسابات.

وجاء في دورية للوزارة، صدرت نهاية الأسبوع المنصرم، أنه “بلغ إلى علم الوزير أنه تم إحداث العديد من الجمعيات الرياضية خلال سنة 2019، بناء على تعليمات شفهية من بعض المسؤولين في الوزارة، مفادها تكوين مكاتب هذه الجمعيات، بصفة كلية أو جزئية من موظفي قطاع الشباب والرياضة المنتمين لمختلف المديريات”.

وأضافت الدورية، أن الجمعيات الرياضية المحدثة “عهد إليها تنظيم أنشطة في مجال الرياضة القاعدية، حيث يتم دعم هذه الجمعيات أساسا من ميزانية الوزارة، أو من مداخيل بعض المؤسسات الرياضية التابعة للقطاع”.

وزادت الدورية أنه بسبب “الوضع اللاقانوني لهذه الجمعيات، و نظرا لتضارب المصالح بالنسبة للمسؤولين والموظفين المكونين لمكاتب هذه الجمعيات، وهو ما أكد عليه رئيس المجلس الأعلى للحسابات في العديد من تقاريره، فإننا نهيب بالمديرين الجهويين والإقليميين بهذا الأمر العمل على حل هذه الجمعيات، طبقا لقانونها الأساسي”.

وأمر الوزير في الدورية، بـ”موافاة الكتابة العامة للوزارة بمحضر الجمع العام الاستثنائي لحل الجمعيات المعنية، مرفقة بتقارير مالية مفصلة عن أنشطتها، وذلك في أقرب الآجال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى