اخبار 24 ساعةجهاتحواراتسياسةمجتمع

حزب “السنبلة” بالناظور يستعد لكسب رهان الانتخابات المقبلة

وان نيوز– كمال لمريني من الناظور

أطلق حزب الحركة الشعبية بالناظور، دينامية تنظيمية، تروم تأثيث البيت الداخلي، وهيكلة التنظيمات الحزبية والشبيبية بالإقليم، وذلك تفعيلا لمقررات المؤتمر الوطني الأخير، الرامية إلى تجديد فروع الحزب، والتحضير للاستحقاقات المقبلة، في أفق كسب رهان الانتخابات وفق بيانات الحزب.

وفي هذا الإطار، ترأس سعيد الرحموني، رئيس المجلس الإقليمي للناظور والمكلف من قبل الأمين العام لحزب “السنبلة”  السيد امحند العنصر، بالإشراف على هيكلة التنظيمات الحزبية بالإقليم، حيث أشرف، أول أمس الاثنين، على تجديد المكتب الإقليمي للحزب، والذي أسفر عن انتخاب، نورالدين صبار، نائب رئيس جماعة الناظور، كاتبا إقليميا للحزب.

وقال سعيد الرحموني المنسق الإقليمي للحزب ل”وان نيوز”، إن تجديد الكتابة الإقليمية بالناظور، يأتي في سياق ضخ دماء جديدة في شرايين الحزب، انسجاما وتوجيها للقيادة السياسية لحزب “السنبلة”، مضيفا أنه خلال المؤتمر الوطني الأخير، تم حل جميع هياكل الحزب، وذلك من أجل إعادة البناء، استعدادا للمحطة الانتخابية المقبلة التي يراهن عليها الحزب، من أجل  أن يكون رقما صعبا في المعادلة السياسية بإقليم الناظور”.

وأوضح المنسق الإقليمي، أنه من أجل تحقيق الغاية المرجوة، “سيتم الشروع خلال الأيام المقبلة في هيكلة فروع الحزب في مختلف الجماعات الترابية بالإقليم”، لافتا إلى أنه مباشرة بعد الانتهاء من الشق التنظيمي، سيتم الشروع في إعداد اللوائح الانتخابية والاتفاق على أسماء مرشحي الحزب في الجماعات والغرف والبرلمان.

يشار إلى أن حزب الحركة الشعبية بإقليم الناظور، يتوفر على قاعدة جماهيرية محترمة بالنظر لباقي التنظيمات السياسية، وهو ما مكنه من ترأس عدد من الجماعات الترابية، وتسجيل حضوره بالغرفة الأولى والثانية ومجلس جهة الشرق  فضلا عن ترأس المجلس الإقليمي للناظور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى