اخبار 24 ساعةتقاريرطب وصحةعلوم وتكنولوجيا

دراسة: 10% من الشباب المغربي يعتبرون كورونا عقابا إلهيا ناتجا عن الابتعاد عن الدين

وان نيوز

أوضحت دراسة ميدانية أنجزها مكتب الدراسات “Future Elite” لفائدة مرصد الشمال لحقوق الإنسان حول “الشباب المهمش وكوفيد-19 في المغرب: من الخوف إلى الغضب”، خلال الفترة الممتدة بين 20 غشت 2020 و 10 شتنبر من نفس السنة، أن 48% من الشباب يعتبرون فيروس كورونا سلاحا بيولوجيا أطلق في إطار الصراع بين القوى العظمى، مقابل 10% من المستجوبين، الذين يعتبرون كورونا  عقابا إلهيا ناتجا عن الفساد والظلم والابتعاد عن الدين،

وأوردت الدراسة التي شملت 500 شابة وشاب تتراوح أعمارهم ما بين 18 و 25 سنة، يقيمون بجهة طنجة تطوان الحسيمة، أن 31% من الشباب يعتبرون أن الفيروس انتقل من الطبيعة إلى الإنسان، فيما  اعتبر 9%  من الشباب أنه سلاح بيولوجي تسرب بشكل غير متعمد من مختبر، بينما 2% عبروا عن عدم قدرتهم على الإجابة.

وفي نفس السياق، أبرزت الدراسة، أن 59% من المستجوبين أكدوا تراجع مدخولهم الشهري بشكل كبير بسبب كوفيد-19، و 26% اعتبروا أنه تراجع بشكل طفيف، و 10% اعتبروا أنه لم يتأثر نهائيا، فيما 1% أكدوا  أن مدخول أسرتهم تأثر إيجابيا، بينما 4% رفضوا الإجابة.

وحاولت الدراسة رصد مؤشر ثقة الشباب في المؤسسات، والفاعلين وطنيا، ومحليا، إضافة إلى محاولة تحديد اهتمامات الشباب المهمش عبر شبكة الأنترنت، والقنوات التواصلية الأكثر استعمالا، وتحديد كيف يتفاعل الشباب مع أخبار كورونا، ومن أين يستقي المعلومات، والأخبار الخاصة بالفيروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى