اخبار 24 ساعةسياسةوطني

راضي السـلاوني يفاجئ الجميع بتقديمه الإستقالة من الاستقلال والالتحاق بالأحرار

وان نيوز – فاس

انتقالات مثيرة في حياة ”محمد راضي السلاوني” السياسية، فبعدما قدم استقالته من رئاسة مجلس مقاطعة سايس بفاس، والذي كان يمثل فيه حزب العدالة والتنمية وكاتبا جهويا للحزب بالعاصمة العلمية فاس، وترشحه باسم حزب ”البام” في جهة فاس الشمالية،رغن  أن الحظ لم يحالفه، ولم يظفر بمقعد برلماني رغم الضجة التي أحدثها حينذاك. التحق مؤخرا بحزب الاستقلال .

وفاجأ محمد  الراضي السلاوني الجميع، عندما أعلن رسميا استقالته من حزب الاستقلال والتحاقه بحزب التجمع الوطني للأحرار علنا، بعدما تم نشر صورة له في مواقع التواصل الاجتماعي رفقة المنسق الإقليمي رشيد الفايق عن حزب الحمامة في إحدى الاجتماعات الخاصة داخل مقر الحزب .

ومما جاء في نص استقالة محمد السلاوني  الموجه إلى نزار بركة الأمين العام لحزب الميزان،  توصلت “وان نيوز” بنسخة منه: ” أشهد أني قدمت استقالتي من حزب الاستقلال  وذلك لأسباب ذاتية خاصة، ولم تعد تربطني أية مسؤولية بكل أجهزة الحزب منذ توقيع هذه الاستقالة…”.

يذكر أن حزب التجمع الوطني للأحرار يسعى لاستقطاب أوجه جديدة وشخصيات وازنة لقيادة سفينته بجميع أقاليم المملكة، خلال الاستحقاقات الانتخابية المقبلة سواء التشريعية أو الجماعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى