اخبار 24 ساعةحوادثدولية

رياح قوية بفرنسا تتسبب في فقدان ثمانية أشخاص

وان نيوز: وليد الدراز

فُقِدَ ثمانية أشخاص، صباح اليوم السبت، بفرنسا، على إثر هبوب عاصفة جنوب شرق البلاد، تسببت في فيضانات قوية حول مدينة نيس.

 وأوردت وكالة الأرصاد الجوية الفرنسية، في بلاغ لها، أنه تم تسجيل تساقط 450 ميليمترا من الأمطار على مدى 24 ساعة في بعض المناطق، وهو ما يعادل نحو أربعة أشهر من الأمطار في هذا الوقت من العام.

وأوضح مدير الحماية المدنية في تصريح لراديو “فرانس إنفو” أن “هطول الأمطار كان أكثر غزارة مما كان عليه في الثالث من أكتوبر عام 2015، عندما أودت الفيضانات بحياة 20 شخصا في مدينة كان، وحولها بمنطقة الريفيرا الفرنسية”.

هذا وعرفت مقاطعة “الألب- ماريتيم” الواقعة على الحدود بجانب إيطاليا، حالة تأهب قصوى البارحة مع اقتراب العاصفة التي يطلق عليها اسم “أليكس”، والتي أسفرت عن رياح شديدة بلغت سرعتها أكثر من 180 كيلومترا في الساعة في منطقة “بريتاني” بين يومي الخميس والجمعة.

وفي ذات السياق خفضت السلطات الفرنسية درجة التأهب إلى المستوى البرتقالي صباح اليوم، بعدما تحركت الأمطار باتجاه إيطاليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى