إقتصاداخبار 24 ساعةتقاريرجهات

زيت إقليم صفرو.. جودة في تحسن وآفاق واعدة

وان نيوز

يتوفر إقليم صفرو على مساحة تقدر ب 400.000 هكتار، منها المساحة الصالحة للزراعة المقدرة ب101.023 هكتار، وتمثل 25% من المساحة  الإجمالية.

وتقدر المساحة المسقية ب19.816 هكتار، تمثل 19.7% من المساحة الصالحة للزراعة، وبخصوص مساحة الزيتون  فإنها تقدر بحوالي 31.140 هكتار ويمثل 30% من المساحة الصالحة للزراعة.

وقد تناقصت التساقطات المطرية خلال المواسم الفلاحية الجارية بشكل أضحى له وقع سلبي على المحاصيل الفلاحية ومنها الزيتون،حخيث لم تتجاوز التساقطات المطرية للموسم الحالي 380 ملم، بتراجع %25- بالنسبة للموسم الماضي  2018/2019

سلسلة الزيتون بإقليم صفرو

تبلغ مساحة الأراضي المغروسة بالزيتون مايناهز31.000 هكتار، منها 29.200 هكتار كمساحة منتجة من الزيتون، وهو ما يمثل 94% من مساحة الأراضي المغروسة بالزيتون.

وحسب مصادر رسمية بعمالة صفرو، تبلغ مساحة الزيتون المسقي5.600 هكتار، وهو ما يمثل 18% من مساحة الأراضي المغروسة بالزيتون.

عرفت المساحات المغروسة من الزيتون وثيرة تصاعدية في إطار مخطط المغرب الأخضر من 2010 إلى 2019 حيث بلغ إجمالي المساحات الجديدة 7.500 هكتار، منها غرس 3.200 هكتار من أشجار الزيتون من خلال 5 مشاريع الدعامة الثانية الموجهة للفلاحة التضامنية، غرس380 هكتار من أشجار الزيتون في إطار برنامج حساب تحدي الألفية، غرس3.920هكتار من أشجار الزيتون بالضيعات الخاصة للفلاحين ودعمهم في إطار صندوق التنمية الفلاحية.

وتتنوع أصناف الزيتون المتواجدة بالإقليم بين 75% من الصنف  المحلي “بيشولينماروكين”، 10% من صنف “بيشولينلونكدوك”، 8% من صنف “أربيكوين”، 7% من صنف “أربوزانا”.

توقعات إنتاجية متفائلة

يتوقع أن يحقق الإنتاج من الزيتون خلال هذا الموسم 2021-2020 كمية تصل 63.360 طن بتزايد 16% مقارنة مع الموسم الماضي، في حين ينتظر أن يبلغ معدل المردودية من الزيتون 2,1 طن في الهكتار مع مستويات تتراوح بين 1,65 طن في الهكتار بالمناطق البورية و 4,3 طن في الهكتار بالزيتون المسقي.

ويحتمل أن يصل رقم المعاملات الإقتصادية التي تدرها سلسلة الزيتون على الإقليم 300.000.000 درهم، بينما يتوجه الإنتاج بنسبة 85% للعصر واستخراج زيت الزيتون، 10% للإستهلاك، 5% للتصبير بطرق تقليدية.

تبدأ نسب استخراج زيت الزيتون على صعيد إقليم صفرو من 11% (11 لترات من الزيت المستخرجة من 100 كلغ من الزيتون) خلال شهر أكتوبر، لترتفع تدريجيا وتصل إلى 26% خلال شهر يناير.

ويتوقع أن يصل معدل نسبة استخراج زيت الزيتون خلال هذا الموسم 20% مع تسجيل تزايد مقارنة بالموسم الماضي.

عصرنة وحدات الإنتاج 

يتوفر الإقليم على 38 وحدة عصرية لاستخراج زيت الزيتون بسعة 64.000 طن، و127 وحدة تقليدية، حيث سجلت الوحدات التقليدية تراجعا مهما منذ انطلاق مخطط المغرب الأخضر، مقابل ارتفاع عدد الوحدات العصرية مما انعكس ايجابيا على جودة زيت الزيتون حيث أصبحت زيت الزيتون بصفرو تصدر خارج الوطن.

وتبلغ سعة عصر زيت الزيتون بالإقليم 67.000 طن في السنة، منها 96% كسعة تستوعبها الوحدات العصرية، بينما يتوقع أن يصل إنتاج زيت الزيتون خلال هذا الموسم 12.600 طن.

ويشتهرإقليم صفروبجودة زيت الزيتون على الصعيد الوطني حيث تميز زيت عزابة أول منتوج فلاحي مجالي “Produit de terroir” معترف به.

تدخل مخطط المغرب الأخضر

 تمثل تدخل مخطط المغرب الأخضر في إنجاز 6 مشاريع تخص الدعامة الثانية في سلسلة الزيتون لفائدة 660 مستفيد منظمين في تعاونيات فلاحية من أهم مكونات هاته المشاريع :

غرس 4.200 هكتار من الزيتون من صنف حوزية ومنارة، وصيانة 10.000 هكتار من الزيتون وزيادة مردوديتها، وتنظيم 18 دورة تكوينية و تنظيم رحلات لفائدة المنتجين، مع التأطير الميداني في مدارس حقلية، ودعم قدرات التنظيمات المهنية بالمعدات الفلاحية الخاصة بالتشذيب والجني والصيانة،، والتأطير في مجال التسويق والجودة، وبناء و تجهيزمعصرة عصرية لعصر الزيتون.

ولتشجيع الإستثمار في سلسلة الزيتون، يمكن للفلاحين أن يحضوا بدعم يشمل مجموعة من العمليات كالتشجير بالزيتون الذي يستفيد من دعم يتراوح بين 3.500 درهم للهكتار إلى 6.000 درهم للهكتار.

وكذا دعم شراء المعدات المخصصة للزيتون التي تحظى بنسب دعم تتراوح بين 30% إلى 60%، دون إغفال دعم وحدات التثمين والذي يبلغ 10% من مبلغ الاستثمار في سقف يصل 3.000.000 درهم للبناء و التجهيز، مع دعم الضيعات الفلاحية التي تعتمد نظام السقي الموضعي بالنسبة للزيتون بدعم يتراوح بين 36.000 درهم للهكتار بالنسبة لمساحة الضيعات الأكثر من 5 هكتارات إلى 45.000 درهم للهكتاربالنسبة لمساحة الضيعات الأقل من 5 هكتارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى