اخبار 24 ساعةحوادث

شاحن هاتفي يفجع أسرة في رضيعة بتطوان


وان نيوز

قضت رضيعة في عامها الثاني، عشية أمس بتطوان، ضحية حريق مهول اندلع بمنزلها بحي سيدي طلحة في مشهد مروع، رغم تمكن جيران الأسرة  من إنقاذ أخيها الأكبر سنا من موت محقق بالطريقة المفجعة ذاتها.

وقال شهود عيان، إن أم الطفلين تركتهما وحيدين في المنزل وغادرته لقضاء بعض أغراضها في مكان قريب من الحي، وذلك قبل أن تندلع ألسنة النيران داخل المنزل، ما دفع مجموعة منهم إلى التحرك بسرعة ومحاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وحسب نفس المصادر من الجيران الذين تمكنوا من إنقاذ الطفل الثاني من الموت حرقا، فإن أسباب الحريق يرجح أنها تعود لشاحن هاتف كان متصلا بالكهرباء من النوع الرديء نتج عنه تماس كهربائي ثم النيران.

وقد حلت عناصر الوقاية المدنية بعد ذلك بعين المكان، وتمكنت من إطفاء النيران بالمنزل، وكذلك مختلف السلطات المحلية التي عملت على نقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي سانية الرمل، قبل أن تباشر إجراءات التحقيق في الحادث المميت تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد ملابساته وظروفه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى