جهاتسياسة

طرد مكي الحنودي من الإتحاد الإشتراكي

وان نيوز

طردت الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالحسيمة، في اجتماعها يوم الخميس 12 يناير 2021، بإجماع أعضائها الحاضرين طرد المكي الحنودي رئيس جماعة لوطا من صفوف الحزب وتنظيماته محليا وإقليميا.

وقال بيان للكتابة الإقليمية لحزب الوردة قرار طرد الحنودي، هذا القرار ياتي بسبب ما أسماه “تعدد وتواتر وتصاعد خرجاته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، التي يسيء فيها للحزب ومناضليه، والتي كانت آخرها تنطوي على الوضوح أكثر من التلميح، الإساءة إلى البرلماني السابق ورئيس الجماعة السابق باسم الحزب عبد الحق أمغار، متهما الحنودي بنسج “وقائع نكراء من خياله” بهذا الخصوص.

وأشار بيان الحزب أن الحنودي بهذا السلوك يكون قد وضع نفسه “خارج دائرة شرف الانتماء إلى صفوف وهياكل الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية”.

وعبر بيان الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عن إدانته الشديدة لمطلق ما أسماه “شرارة الإشاعة الخبيثة، ولكل جهة تكون قد تكون حرضت أو وجهت أو شاركت في نسج ما أسمته ب “المؤامرة” التي لا يخفى على أحد توقيتها المختار وظرفها الدقيق”.

وفي رده على قرار الحزب قال الحنودي في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك “عن أي طرد يتحدث بعض حثالة الإقليم وسعيان أمام عتبة باب الباطرون ؟ (مع احترامي لبعض الوجوه الصادقة) ، فأنا تخليت عن “السوق الخاوي” منذ مدة ولا يشرفني أن أنتمي (هنا) الى دائرة النصب والكذب والمكر ، ولم ولن احتمل الجلوس رفقة وجوه أضحت جزءا من أزمة العمل السياسي الحزبي بالإقليم . “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى