اخبار 24 ساعةجهاتحوادثمجتمع

ظهور جثة مهاجر بسبتة ترعب عائلات شبان أبحروا بالـ”جيسكي” من الجسيمة

وان نيوز: بدر أعراب

تسود حالة من الرعب والذعر وسط عائلات ثلاثة شبّان ينحدرون من الحسيمة، بعد ذيوع خبر العثور على جثّة أحد المرشحين للهجرة السرية، طافية فوق مياه شاطئ “لاريبيرا” قبالة مدينة “سبتة” الرازحة تحت السيادة الإسبانية، وفق ما أفادته مصادر قريبة من العائلات المعنية لوسائط إعلام بالثغر المحتل.

المصادر ذاتها أفادت أنّ الشبّان الثلاثة، قاموا بالإبحار على متن دراجات مائية باتجاه إسبانيا انطلاقا من سواحل الشمال، وذلك بتاريخ 11 أكتوبر الجاري، غير أن أخبارهم انقطعت بالمرّة وما يزال مصيرهم مجهولا إلى حد الآن.

موردةً أن الخوف بدأ يتسرّب إلى نفوس عائلات المفقودين الثلاثة، بعدما رجّحت مصادر احتمال أن تكون الجثّة التي جرى العثور عليها بالشاطئ المذكور، عائدة لأحد هؤلاء الشبان المعنيين، الذين قد يكونوا لقوا حتفهم غرقاً بعرض البحر.

وكانت عائلات المختفين، بثت نداءًات ناشدت عبرها المساعدة على معرفة مصير أبنائها المتغيّبين عن الأنظار، ملتمسةً تزويدها بأيّة معلومات من شأنها كشف ما إذا كانت رحلتهم السرّية نحو إسبانيا تكللت بنجاح، أم أودت بحياتهم في عرض المتوسط. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى