اخبار 24 ساعةجهاتحوادث

قضية “راقي بركان” تعود إلى الواجهة..استئنافية وجدة تنطق بحكمها النهائي

بـدر. أ

عادت أطوار القضية المدوية المعروفة إعلاميا بـ”راقي بركان”، للظهور مجددا في الواجهة، بعد فصل المحكمة الاستئنافية بوجدة بشأنها، أمس الثلاثاء 21 من أكتوبر الجاري، بإصدار حكمها بتأييد الحكم الابتدائي القاضي بسجن المتهم المدعو “م . ب”، بـ10 سنوات نافدة.

 وكانت المحكمة الابتدائية قضت بسجن “راقي بركان” بعشر سنوات نافدة، بعد متابعته بصك إتهام “الاتجار في البشر في حق أشخاص في وضعية صعبة لأسباب وأمراض نفسية وتحت التهديد بالتشهير بهم، والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب وهتك العرض بالعنف والنصب والاحتيال”.

 فيما أدين قريبان لفتاة وثّق شريط فيديو فاضح ظهورها مع “راقي بركان”، بسنتين حبسا نافذا، وذلك بتهمة تهجمهما على مسكن المتهم الرئيسي، والاعتداء عليه بالضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، مع إجبارهما على أداء تعويض مدني يقدر بـ30 ألف درهم لفائدة المطالب بالحق المدني.

وكانت قضية “راقي بركان”، قد استأثرت باهتمام الرأي العام الوطني، بعدما راجت على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي، أشرطة سمعية بصرية توثق لمغامراته الجنسية الفاضحة مع العديد من ضحاياه اللائي كنّ يقصدن محله ابتغاء التداوي بالرقية الشرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى