اخبار 24 ساعةجهاتخدماتمجتمع

لأول مرة وجدة تتعزز بأسطول حديث لتدبير النفايات المنزلية

وان نيوز- كمال لمريني

أعطيت، أمس السبت، الانطلاقة الرسمية لشركة “SOS ” الموكول لها تدبير ملف النفايات المنزلية بمدينة وجدة، بعد فوزها بصفقة التدبير المفوض، والتي أشرف على انطلاقتها والي جهة الشرق عامل وجدة أنجاد، ورئيس الجماعة الحضرية بوجدة.

وقدمت الشركة، منتوجها من آليات وشاحنات وحاويات تحت أرضية وفوق أرضية و galvanisé و plastiques، وباقي المعدات التي التزمت بها الشركة في عقدها مع جماعة وجدة.

وقال عمر أحجيرة رئيس جماعة وجدة في تصريحه ل”وان نيوز”، إن الأسطول الذي قدمته الشركة الجديدة يتكون من شاحنات وآليات جديدة بمواصفات وتكنولوجيا حديثة لأول مرة في مدينة وجدة.

وأضاف رئيس الجماعة، أن الحاويات ستكون تحت الأرض، بالإضافة إلى أن الحاويات الحديدية تحتوي على شرائح الكترونية تميز مكان تواجدها في حال تعرضها للسرقة.

ولفت إلى أنه لأول مرة، يتم تخصيص حاويات للنفايات الخضراء وآليات متطورة لغسل وتنظيف الساحة والشوارع والأسواق، قبل أن يضيف: “ومن أجل توفير شروط العمل لعمال النظافة بالشوارع، تم تمكينهم من دراجات هوائية حتى يتسنى لهم تنظيف أكبر عدد من شوارع مدينة الألفية”.

وكشف عمر أحجيرة، أن الغلاف المالي الاستثماري الذي وضعته الشركة الجديدة يناهز حوالي 10 مليار سنتيم، مشيرا إلى أن إعطاء الفرصة للشركة الجديدة وللمستثمر المغربي لتدبير ملف النفايات بوجدة، جاء عقب سيطرة شركة أجنبية على تدبير النفايات المنزلية بالمدينة لمدة تزيد عن 18 عاما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى