اخبار 24 ساعةدوليةسياسة

ليبيا تعود للساحة الدولية لتعطي دفعا للاتحاد المغاربي

وان نيوز / يونس حرفي

صرح وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة للجزائرية، عمار بلحيمر، أن عودة ليبيا إلى الساحة الدولية، وتخلصها من آفة الإرهاب سيعطي دفعا مشروعا للاتحاد المغاربي، الذي هو من بين الأهداف المسطرة لبناء “الجزائر الجديدة” بقيادة الرئيس عبد المجيد تبون.

وحسب وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك”، في حوار لها مع بلحمير، اعتبر القضية الليبية ” قضية تخص الليبيين وحدهم “، مؤكدا، في نفس السياق، على أن “أمن الليبيين من أمن الجزائر ، وكل المساعي التي تجمع الليبيين على طاولة واحدة، وتوحد صفوفهم وتحافظ على وحدتهم الترابية ، الجزائر تباركها وتدعهما ” .

من جهة أخرى، رد وزير الاتصال على سؤال بخصوص المبادرة الطيبة التي صدرت من الملك محمد السادس بهدف تصفية الخلافات بين البلدين، بالقول إن “الجزائر ترحب بأي مبادرة هدفها البناء ولم الشمل، باعتماد أسلوب الحوار والطرق المشروعة بالشفافية” .

في غضون ذلك، شدد الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية، على أن “المغرب بلد جار وشقيق، تربطه مع الجزائر علاقات لها عمقها التاريخي والحضاري “، مضيفا: “بما أن الهدف مشترك وواضح، المتمثل في الوصول إلى بناء صرح مغاربي موحد، بتوفير جميع الشروط، طالما أن الإدارة السياسة لقادة البلدين موجودة، ومصيرنا مشترك، في ظل التحديات الراهنة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى