اخبار 24 ساعةالسلطة الرابعةحواراتسياسةمجتمع

ممثل للديوان الملكي: من الضروري تعزيز حضور “لاماب” في غرب وشرق آسيا

وان نيوز – الرباط

قال السيد شكيب العروسي، ممثل الديوان الملكي في كلمة له خلال أشغال المجلس الإداري لوكالة المغرب العربي للأنباء، الذي انعقد أمس الجمعة للمصادقة على مخطط عمل الوكالة سنة 2021 والميزانية المترتبة عنه، أنه “من الضروري تعزيز حضور الوكالة في غرب وشرق آسيا، من خلال إحداث قطب ضخم يغطي العواصم الرئيسية لهذه القارة.”

ومن جانبه، نوه السيد الهاشمي الإدريسي المدير العام  للوكالة بجهود الشركاء، مبرزاضرورة تعزيز حضور الوكالة في القارة الآسيوية، التي تتوفر فيها الوكالة بالفعل على ثلاثة مراسلين في نيودلهي وبكين وجاكرتا، مشيرا، إلى أن الوكالة تعتزم الاستفادة من اتفاقات التعاون المبرمة مع العديد من وكالات الأنباء الآسيوية لتطوير شبكتها في هذه المنطقة الهامة.

من جهته، أشار السيد نور الدين خنيجر، ممثل وزارة الاقتصاد والمالية، إلى أن الوزارة قررت الرفع من قيمة الدعم المخصص لوكالة المغرب العربي للأنباء بنسبة 25 في المائة من أجل توفير موارد مالية تسمح للوكالة بتمويل مخطط عملها.

كما سلط السيد خنيجر الضوء على “العلاقة المهنية الجيدة” التي تجمع بين وزارة الاقتصاد والمالية والوكالة ، مؤكدا أن الوزارة “تدرك تماما” أهمية عمل الوكالة ومخطط عملها الدينامي والطموح.

كما عبر عن استعداد وزارة الاقتصاد والمالية لمواكبة تنفيذ استراتيجية الوكالة ومخطط عملها.
وفي كلمة له في ختام الاجتماع، تطرق وزير الثقافة والشباب والرياضة إلى الاعتمادات غير المؤداة من طرف قطاع الاتصال، مقترحا، في هذا الصدد، معالجة هذه الإشكالية على مستوى لجان تقنية.

وبخصوص مشروع إطلاق استغلال استديوهات قناة “M24″ و”ريم راديو” “RIM” أوضح السيد الفردوس أنه طلب استشارة من الأمانة العامة للحكومة بخصوص تنفيذ هذا المشروع الإعلامي في إطار التشريعات الجاري بها العمل.

يشار ،إلى أنه تمت المصادقة في الأخير على مخطط الوكالة لسنة 2021 الذي يقوم على مواكبة مشاريع تحديث المعدات، ولا سيما تهيئة وتجهيز استوديوهات بالأقطاب الجهوية للوكالة بكل من فاس ووجدة ومراكش وطنجة والدار البيضاء، وتحديث وسائل التسجيل، وتحويل قاعة المؤتمرات (مصطفى الخوضي) إلى استوديو بحضور الجمهور، علاوة على تعزيز الحضور على شبكة الأنترنت.

       

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى