اخبار 24 ساعةسياسة

وفد استقلالي يزور سفير فلسطين بالمغرب لتأكيد موقفه الثابت من القضية الفلسطينية

وان نيوز  – الرباط

 ترأس نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، الجمعة، وفدا استقلاليا لزيارة سفير دولة فلسطين بالمغرب جمال الشوبكي، بمقر السفارة بالرباط، للتعبير عن موقفه الراسخ والمبدئي في مناصرة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وشدد الوفد الاستقلالي، خلال الزيارة، على أن “القضية الفلسطينية ستظل على الدوام في صدارة انشغالاته وفي مرتبة قدسية قضية وحدتنا الترابية”، مؤكدا استمرار دفاعه “بلا هوادة”، عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، و”متشبثا بالحل السياسي لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس مفاوضات السلام المباشرة بين الطرفين، وعلى قاعدة قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي وحل الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة والمستدامة وذات السيادة وفق حدود 1967 وعاصمتها القدس الشريف”.

وثمن الوفد “ما ورد في الاتصال الهاتفي الهام الذي أجراه جلالة الملك محمد السادس نصره الله مع فخامة الرئيس محمود عباس أبو مازن، وما تضمنته الرسالة الملكية الموجهة إلى فخامته المجددة لالتزام بلادنا الدائم والموصول بالدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، وعن الوضع الخاص بمدينة القدس الشريف وحماية طابعها الإسلامي وحرمة المسجد الأقـصى”.

كما أعرب عن “ارتياح الحزب الكبير لما تضمنه القرار التاريخي للولايات المتحدة الأمريكية بالاعتراف لأول مرة في تاريخها بمغربية الصحراء، وعزمها فتح قنصلية لها بمدينة الداخلة”، منوّها بالمقاربة الحكيمة والمتبصرة والمتوازنة للملك محمد السادس، “التي أكدت على الموقف الراسخ والمبدئي لبلادنا لمواصلة الدفاع عن القضية الفلسطينية وعدم التنازل أو التفريط فيها، انطلاقا مما تمليه التزامات المملكة المغربية الأخلاقية والسياسية والدينية والتاريخية في مناصرة حقوق الشعب الفلسطيني الثابتة وغير القابلة للتصرف”.

ومن جهته، أعرب جمال الشوبكي سفير دولة فلسطين المعتمد بالرباط، عن اعتزازه بهذه الزيارة، مؤكدا عمق أواصر الأخوة الصادقة والمودة الخالصة والتقدير المتبادل التي تجمع قائدي البلدين الملك محمد السادس والرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن، وكذا مثانة العلاقات والروابط التاريخية والحضارية التي تربط الشعبين الشقيقين، مجددا التأكيد على أن المغرب ملكا، حكومة، شعبا، وأحزابا لم يبخل يوما في توفير كل أشكال الدعم والإسناد للشعب الفلسطيني ووقوفه الدائم إلى جانب نضالاته من أجل استعادة حقوقه المشروعة.

وسجّل الشوبكي، أن ” الشعب الفلسطيني ليس له أدنى شك في المناصرة والدعم الموصول الذي يقدمه جلالة الملك وسائر مكونات الشعب المغربي للقضية الفلسطينية، مشيدا بالموقف المغربي الذي كان دائما ولا يزال متبنيا ومحتضنا للحقوق الوطنية الفلسطينية، معتبرا أن العلاقات المغربية الفلسطينية ليست بحاجة إلى فحص بين الفينة والآخرى، لأنها علاقات قوية، عميقة، راسخة وثابتة”.

واعتبر سفير فلسطين بالمغرب، أن زيارة الوفد الاستقلالي بمثابة رسالة دعم وتأييد  من حزب الاستقلال لفلسطين وللحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وفي مقدمها إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، مثمنا المواقف الدافئة والداعمة لحزب الاستقلال في الدفاع عن القضية الفلسطينية، ومعربا عن استعداده بنقلها إلى القيادة الفلسطينية وقيادة حركة فتح والشعب الفلسطيني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى