اخبار 24 ساعةجهاتسياسةمجتمعمداراتوطني

وكالة الأنباء الجزائرية تفتري على المغرب بخصوص تطورات الكركرات

صورة توثق لحظة هروب ميليشيات البوليزاريو بعد تدخل القوات المسلحة الملكية لتأمين المعبر

وان نيوز

بدت كعادتها وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية (وأج)، ناطقا رسميا باسم ميلشيات البوليساريو بخصوص تطورات الوضع بالصحراء، وخاصة معبر الكركرات زاعمة أكاذيبا تفتقد لأي وازع أخلاقي أو مهني.

وكما دأبت، نشرت اليوم خبرا كاذبا بخصوص إطلاق النار بمعبر الكركرات في محاولة يائسة للتغطية على هروب مليشيات البوليساريو من المعبر بعد أن تدخلت القوات المسلحة الملكية بشكل سلمي ودون استعمال الأسلحة، لتأمين المعبر وحركية العبور عبره للأشخاص و البضائع كما جاء في بلاغ القوات المسلحة الملكية صباح اليوم.

وجاء في مقال الوكالة الجزائرية الكاذب، “أقدمت قوات الاحتلال المغربي اليوم الجمعة على إطلاق النار على المتظاهرين السلميين الصحراويين بالمنطقة العازلة بالكركرات الواقعة في الجنوب الغربي من الصحراء الغربية المحتلة”.

وأضاف المصدر الذي يشن على المغرب حربا إعلامية، “أفادت مصادر صحراوية لوأج اليوم، أن عملية إطلاق النار هذه، هي بمثابة “اعتداء صارخ لاتفاق وقف إطلاق النار في الصحراء الغربية  الموقع عليه سنة 1991”.

يذكر أن القوات المسلحة الملكية تدخلت صباح اليوم لطرد ميلشيات البوليزاريو وتأمين المعبر دون اللجوء إلى السلاح، وذلك بعد انتهاء مهلة الأطراف الدولية المعنية بالنزاع لثني مليشيات البوليساريو عن عرقلة الحركة من وإلى المغرب عبر المعبر ذاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى